الصحة

آلام الظهر في الحمل

آلام الظهر في الحمل

تعاني معظم السيدات الحوامل من آلام الظهر أثناء فترة الحمل. تحدث آلام الظهر نتيجة لكبر حجم الرحم وزيادة الوزن المحمل على العمود الفقري، يقوم الطبيب بمتابعة الأم ليرى إذا ما كان هناك التهاب هو المسبب لهذه الآلام.

 

 

يتم علاج آلام الظهر بالأدوية وممارسة الرياضات المائية مثل السباحة إن أمكن، ويتم علاج مشكلة آلام الظهر من قبل طبيب أمراض الروماتيزم والمفاصل والذي بإمكانه تحديد ما إذا كانت آلام الظهر نتيجة زيادة الوزن أم أن هناك مشكلة أخرى تستدعي العلاج وليس طبيب النساء والتوليد المتابع للحمل.

 

 

وممنوع منعًا باتًا أن تتناول الأم أية أدوية لعلاج التهابات الظهر دون الرجوع إلى الطبيب فهو وحده الذي بإمكانه تحديد الأدوية التي تتناسب مع الحمل.

 

 

تزول آلام الظهر تدريجيًا بعد الولادة حيث يخف وزن الرحم وتزول تقريبًا بشكل نهائي في خلال 40 يوم بعد الولادة، هذا إذا لم تكن هناك مشكلة بالظهر بدأت من قبل الحمل وظهرت أثناء الحمل ففي هذه الحالة يجب متابعة العلاج  مع طبيب المفاصل ويتابع في  هذه الحالة الالتهابات التي ظهرت بعد الولادة.

 

 

يجب على المرأة الحامل اتخاذ الاحتياطات الضرورية من حيث الجلوس بطريقة صحية والحركة بطريقة صحية لتفادي الإصابة بآلام الظهر.وإذا أمكن تقوم الأم بتقوية عضلات الظهر بعمل التمرينات المخصصة لها قبل وأثناء الحمل وذلك بعد استشارة الطبيب.

إقرأ أيضا:10 نصائح ذهبية لنمط حياتي جديد بعد رمضان

 

 

توصى السيدات الحوامل بإتباع الرياضة قبل وأثناء فترة الحمل لتقوية العضلات للتمتع بحمل صحي وللتقليل من متاعب الحمل.

السابق
أشكال وألوان الافرازات المهبلية 1
التالي
ارتفاع ضغط الدم عند الحامل (2)