ثقافة عامة

أنيميا الحمل

أنيميا الحمل من التغيرات الطبيعية التي تحدث للحامل بسبب نقص الحديد الذي تحتاج منه المرأة الحامل إلى 30 مللي جرام يومياً، وحمض الفوليك، والفيتامينات مثل فيتامين ب 12، وكرات الدم الحمراء التي تنقل الأوكسجين للانسجة.

 

وتعتبر السيدات اللاتي حملن أكثر من مرة في فترات متقاربة، ومن لا يحصلن على معوضات غذائية ومن يتقيأن كثيراً أكثر عرضة للأنيميا.

 

ولرصد ومتابعة أنيميا الحمل يجب قياس مستوى الهيموجلوبين عند أول زيارة وعند الأسبوع الثامن والعشرين.

 

 

تسبب الأنيميا للحامل شعور بالدوخة والارهاق، و النهجان، كما أنها قد تسبب ولادة مبكرة وصغر حجم الجنين.

 

وإذا لم تعالج الأنيميا قبل الولادة قد تحتاج الحامل لنقل دم حينها وتكون معرضة للنزيف ما بعد الولادة.

 

 

ولعلاج الأنيميا ينصح بتناول أقراص الحديد، مشكلته فقط تكمن في حدوث أعراض معوية مع الحمل مثل الغثيان و الإمساك.

 

 

في حال وجود مشاكل معوية مع الحديد من الممكن استخدام أنواع بها كمية أقل من الحديد أو تغيير النوع، على أن يتم تناول الحديد بعد أحد الوجبات، ولا ينصح بالحديد الوريدي إلا في حالات فشل الحديد الذي يؤخذ بالفم أو في حال تسبب الأخير في أعراض معوية شديدة.

 

وهناك بعض الأغذية قد تساعد على تعويض نقص الحديد مثل السوداني والبيض والسيريال واللحوم الحمراء.

 

 

طالع:  الزنجبيل يعالج الصداع النصفي أثناء الحمل

د.ندي حمد

حاصلة على الدكتوراه في الطب جامعة الملك عبدالعزيز، عملت كطبيبة طوارئ لمدة خمس سنوات، لدي العديد من الأبحاث العلمية في مجال الطب البديل، كما ان لدي مساهمات في عدّة مبادرات عربية لإثراء المحتوى الطبي العربي.
زر الذهاب إلى الأعلى