خبر اليوم

الجياع .. الطماعون!

عاد الصياد إلى البيت بخفي حنين…

 

فأبصر زوجة جائعة وأطفالاً أرهقهم طول الانتظار …
ناموا جميعاً جياعاً بسبب فشله بالصيد…
 رغم أنه يوجد في الثلاجة خير كثير.!!
 هذا هو الإنسان!..يطمع بما ليس لديه دوماً!

محتويات

سالم محمد
معلم تربية إسلامية، وباحث ومتخصص في تفسير الأحلام، وأمتلك ايضا خبرة ودراية في تأويلها بأسلوب يجمع بين التبشير والتحذير، وفق ما أكرمني به الله من علم وملكة في هذا المجال.
قد يعجبك أيضاً
Scroll to Top