الحمل والولادة

الطفل يبدأ في تعلم اللغة في رحم أمه

الطفل يبدأ في تعلم اللغة في رحم أمه

لقد كشفت بعض الابحاث أن الأطفال حديثي الولادة لديهم القدرة على معرفة الفرق بين لغتهم الأم واللغات الأجنبية منذ ساعات الولادة الأولي. مما يشير إلى أن الأطفال يبدأون في تعلم اللغات في رحم الأم. وقد اكتشف العلماء أيضا أن قدرة الطفل على تعلم القواعد الصعبة للغة تفوق قدرة الكبار.

ففي الاسبوع الثلاثين من الحمل, تصبح اليات الدماغ المتصلة بالسمع قد اكتملت تماما. فالأطفال غير مكتملي النمو المولودين قبل هذه الفترة, غير قادرين على سماع ما تقوله الأم أو استيعاب عناصر اللغة. فالقدرة على الاستيعاب والتفريق بين اللغات تتكون في الاسابيع الاخيرة من الحمل للأطفال مكتملي النمو.

وقالت باتريشيا كويل المدير المساعد لمعهد التعليم وعلوم المخ بجامعة واشنطن: “أن للأم اللمسة الأولى في التأثير على مخ الطفل. فنبرة صوتها هي الأكثر تمييزا لدى الجنين. ”

وقد أثبتت بعض الأبحاث أن الأطفال حديثي الولادة يصبح لديهم القدرة على التمييز بين اللغات أثناء الشهر الأول بعد الولادة. إلا أن هذا الاكتشاف هو الأول من نوعه ليؤكد أن تعليم الطفل يبدأ في رحم الأم وأثناء تكوينه.

وقد أثبتت بعض الأبحاث أن الأطفال حديثي الولادة يصبح لديهم القدرة على التمييز بين اللغات أثناء الشهر الأول بعد الولادة. إلا أن هذا الاكتشاف هو الأول من نوعه ليؤكد أن تعليم الطفل يبدأ في رحم الأم وأثناء تكوينه.

إقرأ أيضا:حبوب منع الحمل البروجستوجينية – The Progestogen-Only pill

وعند إجراء تجربة علي مجموعة من 40 طفل حديث الولادة في عمر 30 ساعة فقط من تاكوما وستوكهولم. تم إسماعهم لغتهم الأصلية ولغات أجنبية أخرى في الحضانة. استطاع الباحثون تقييم ردود أفعالهم للأصوات من خلال قياس الوقت التي قام فيه الطفل بمص المصاصة الخاصة به. فقصر فترة المص يرتبط بسماع الطفل للأصوات المعتاد عليها أما طول الفترة يدل علي سماع أصوات غير معتادة مما يؤدي إلى توتره. وهذا يعني أن الطفل حديث الولادة يستطيع التمييز بالأصوات التي يسمعها داخل الرحم.

إقرأ أيضا:تعرفي على أعداء الحمل

يتميز الأطفال الصغار بسرعة التعلم لقدرتهم الفائقة على استيعاب المعلومات الجديدة. ويسعى الباحثون في السنوات الأخيرة لدراسة ذلك كي يتمكنوا من إيجاد طرق وأساليب لتحسين التعلم. وقالت كويل أيضا :” نريد أن نعرف أي سحر موجود في مرحلة الطفولة المبكرة كي يستغله الكبار. فلا يمكننا ألا ان نستغل الفضول المبكر.

حاصلة على الدكتوراه في الطب جامعة الملك عبدالعزيز، عملت كطبيبة طوارئ لمدة خمس سنوات، لدي العديد من الأبحاث العلمية في مجال الطب البديل، كما ان لدي مساهمات في عدّة مبادرات عربية لإثراء المحتوى الطبي العربي.

السابق
العادة الشهرية خلال فترة الحمل, أمر ممكن!
التالي
العرق والحمل