الصحة

الوذمة – Oedema

الوذمة، المعروفة أيضاً باسم الإستسقاء، مصطلح طبي لاحتباس السوائل في الجسم.

يسبب تراكم السوائل تورّم الأنسجة المتضررة. يمكن أن يحدث التورم في جزء معين من الجسم – على سبيل المثال، نتيجة لإصابة – أو أن يكون معمماً أكثر .

هذا هو الحال عادةً مع الوذمة التي تحدث نتيجةً لحالات صحية معينة، مثل قصور القلب أو الفشل الكلوي .

بالإضافة إلى التورّم أو الانتفاخ في الجلد، يمكن أن تسبب الوذمة أيضاً:

•     تغيير لون الجلد

•     مناطق الجلد التي تُطبع مؤقتاً بصمة إصبعك عند الضغط عليها (ما يعرف باسم وذمة منطبعة)

•     أطراف موجعة و مؤلمة عند اللمس

•     تيبّس المفاصل

•    زيادة أو نقصان الوزن

•     ارتفاع ضغط الدم ومعدل النبض

أنواع الوذمة

يمكن أن تحدث وذمة في أي مكان من الجسم ولكنها تكون أكثر شيوعاً في القدمين والكاحلين، حيث تعرف بالوذمة المحيطية.

تشمل أنواع الوذمات الأخرى ما يلي:

•     الوذمة الدماغية (التي تصيب الدماغ)

•     الوذمة الرئوية (التي تصيب الرئتين)

•     الوذمة البقعية (التي تصيب العينين)

الوذمة مجهولة السبب مصطلح يستخدم لوصف الحالات التي يكون فيها الأطباء غير قادرين على العثور على السبب.

ما الذي يسبب الوذمة؟

الوذمة غالباً ما تكون عرضاً من أعراض حالة صحية كامنة. يمكن أن تحدث كنتيجة للحالات أو العلاجات التالية:

•    الحمل

•    مرض الكلية

•    قصور القلب

•     مرض الرئة المزمن

•     مرض الغدة الدرقية

•     مرض الكبد

•    سوء التغذية

طالع:  الواقي الذكري - Condoms

•     الأدوية، مثل الستيروئيدات القشرية أو أدوية ارتفاع ضغط الدم (فرط التوتر الشرياني)

•    حبوب منع الحمل

قد تكون الوذمة التي تحدث في الساق ناجمة عن:

•     جلطة دموية

•     توسع الأوردة

•     ورم أو كيسة

يمكن أيضاً أن تحدث وذمة في بعض الأحيان نتيجة:

•     عدم الحركة لفترات طويلة

•     الطقس الحار

•     التعرض للارتفاعات العالية

•     الحروق في الجلد

الوذمة اللمفية

الوذمة اللمفية هي سبب شائع لتراكم السوائل في أنسجة الجسم. تحدث عند تلف الجهاز اللمفاوي أو تعطله.

الجهاز الليمفاوي هو عبارة عن مجموعة من الغدد (العقد الليمفاوية) المنتشرة في جميع أنحاء الجسم متصلة بواسطة شبكة من الأوعية تشبه الأوعية الدموية. تصبّ السوائل المحيطة بأنسجة الجسم عادةً في الأوعية الليمفاوية القريبة بحيث يمكن نقلها بعيداً، وتعود مرة أخرى إلى الدم.

مع ذلك، إذا انسدت الأوعية اللمفاوية، لا يمكن إعادة امتصاص السوائل الزائدة وستتراكم في الأنسجة.

علاج الوذمة

تزول الوذمة عادةً من تلقاء نفسها عندما يتم تشخيص و معالجة الحالة الكامنة التي تسبب اختلال السوائل.

المساعدة الذاتية

قد ينصحك طبيبك ببعض الأشياء التي يمكنك القيام بها بنفسك للحدّ من احتباس السوائل، بما في ذلك:

•    انقاص وزنك (إذا كنت بديناً)

• ممارسة التمارين الرياضية بانتظام ، مثل المشي ، السباحة و ركوب الدراجات

•     رفع ساقيك ثلاث إلى أربع مرات في اليوم لتحسين الدورة الدموية

•     تجنب الوقوف لفترات طويلة من الزمن

مدرات البول

مدرات البول هي نوع من الأدوية التي قد توصف أيضاً للمساعدة على تقليل تراكم السوائل. وهي تعمل عن طريق زيادة كمية البول التي تطرحها.

لا يستطيع الجميع استخدام مدرات البول، ففي بعض الحالات يمكن أن تجعل الأمور أسوأ. يمكن استخدامها بشكل أساسي لعلاج الناس الذين يصابون بوذمة كنتيجة لقصور القلب.

طالع:  التهاب النسيج الخلوي - Cellulitis

د.ندي حمد

حاصلة على الدكتوراه في الطب جامعة الملك عبدالعزيز، عملت كطبيبة طوارئ لمدة خمس سنوات، لدي العديد من الأبحاث العلمية في مجال الطب البديل، كما ان لدي مساهمات في عدّة مبادرات عربية لإثراء المحتوى الطبي العربي.
زر الذهاب إلى الأعلى