آخر الأخبار

الولايات المتحدة تهرب كمية كبيرة من النفط السوري إلى العراق

قام الجيش الأمريكي بتهريب كمية كبيرة من النفط السوري إلى العراق المجاور هذا الأسبوع، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السورية “سانا”.

وهربت قوات الاحتلال الأمريكية قافلة مليئة بالوقود إلى العراق من المناطق التي تحتلها في منطقة الجزيرة السورية عبر الحدود الحدودية غير القانونية إلى العراق.

وبحسب تقرير سانا، قامت الولايات المتحدة بتهريب النفط السوري عبر 35 شاحنة بما في ذلك شاحنات صهاريج تنقل الوقود وعدد من الشاحنات الأخرى عبر معبر الوليد الذي يربط محافظة الحسكة السورية بمحافظة نينوى العراقية.

ولم يتم الكشف عن مزيد من التفاصيل بشأن هذا الحادث.

واتهمت سوريا الولايات المتحدة مراراً بنهب نفطها، حيث تسيطر القوات الأمريكية حالياً على أكبر حقل نفط في البلاد.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، قدم مجلس النواب الأمريكي مشروع قانون يمنع البنتاجون من استخدام أي أموال لاحتلال حقول النفط السورية والعراقية.

وسيعرض مشروع قانون مجلس النواب الآن على مجلس الشيوخ للموافقة عليه.

في كانون الأول/ ديسمبر 2019، نشر الجيش الأمريكي المركبات المدرعة، والشاحنات الصغيرة، ومعدات البناء الثقيلة، وحوالي 150 مركبة حفر في المنطقة على الرغم من الإدانة على نطاق واسع للانتشار باعتباره بمثابة سرقة.

جاءت عمليات الانتشار بعد أن قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أكتوبر / تشرين الأول إن القوات الأمريكية ستبقى في سوريا “لتأمين” حقول النفط هناك.

وعبرت دمشق، بالإضافة إلى حلفاءها الإقليميين، عن معارضتهم الشديدة لقرار ترامب بالاستيلاء على حقول النفط السورية.

 

 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق