الرشاقة

انتعشي مع رقصة الزومبا وحافظي على رشاقتك

انتعشي مع رقصة الزومبا وحافظي على رشاقتك

رياضة الزومبا هي برنامج من الحركات الراقصة وهي كولمبية الأصل ومخترعها هو بيتو بيريس. وبدأت رياضة الزومبا في الانتشار بالولايات المتحدة ابتداء من 2001 لتكتسح بعد ذلك أزيد من 75 دولة في العالم. وتنتمي إلى رياضة الأيروبيك مما يعني أنها تساعد في حرق الكثير من السعرات الحرارية بفضل حركاتها الراقصة التي تمزج بين أنواع متعددة من الرقص كالسامبا، السلسا، الكومبيا، التانغو، الفلامينغو والرقص الشرقي. وقد تمكنك من حرق حوالي 600 وحدة حرارية في ساعة واحدة .
وللزومبا فوائد مهمة للصحة فهي تنشط الدورة الدموية وتجعل الجسم مرنا بفضل الحركات التي تتطلبها الرقصات اللاتينية. وتمتد فوائدها إلى نفسية المرأة فهي تنتشلها من الكآبة بفضل الموسيقى والرقص بشكل جماعي مما قد يمكنها من قضاء وقت ممتع يخلصها من التوتر ويمدها بالإحساس بالراحة والهدوء ويحضر جسدها لمقاومة الإجهاد والتعب.

ويفضل ممارسة الزومبا في النوادي والصالات الرياضية لما توفره من جو محمس ومشجع بوجود نساء أخريات يتشاركن المتعة. وفي حالة تعذر عليك ذلك فبإمكانك تعلمها وممارستها بمشاهدة الفيديوهات المخصصة لرقصة الزومبا.

وندعوك اليوم لتكتشفي معنا أكثر رقصة الزومبا…فجربيها وأخبرينا برأيك

حاصلة على الدكتوراه في الطب جامعة الملك عبدالعزيز، عملت كطبيبة طوارئ لمدة خمس سنوات، لدي العديد من الأبحاث العلمية في مجال الطب البديل، كما ان لدي مساهمات في عدّة مبادرات عربية لإثراء المحتوى الطبي العربي.

السابق
انسداد مجرى الدمع
التالي
انشودة فليقولوا عن حجابي