آخر الأخبار

بتصاعد الاتهامات…كوريا الشمالية تهدد بتحويل سيئول إلى بحر من النيران

دعت كوريا الشمالية جارتها الجنوبية إلى الامتناع عن اتهام بيونغ يانغ وتحميلها مسؤولية تفجير مكتب الاتصال بين البلدين، وإلا فإنها ستفكر في تحويل سيئول إلى “بحر من النيران”.

وفقاً لوسائل الإعلام الرسمية لكوريا الشمالية، قالت بيونغ يانغ أن السلطات في كوريا الجنوبية يجب ألا تحملها المسؤولية عن تفجير مكتب الاتصال بين الكوريتين، وأن سيئول هي أول من انتهك الإتفاق، وإذا استمرت في توجيه الاتهامات فإن كوريا الشمالية ستفكر في تحويل سيئول إلى بحر من النيران.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية في بيانها، نقلاً عن مصادر رسمية “الموقف الذي عبرت عنه وزارة الوحدة والذي وصفت فيه تصرفات كوريا الشمالية بأنها انتهاك لإعلان بانمونجوم وإنهاء الاتفاقية من جانب واحد، هو تشويه للواقع”.

وأضافت المصادر للوكالة أن كوريا الجنوبية ارتكبت علناً العديد من الأعمال العدائية، بما في ذلك تدريبات عسكرية فيما يتعلق بالتمرينات للهجوم على الشمال، وقد انتهكت حتى الآن بشكل منهجي التعهدات المسجلة في الاتفاقيات بين الكوريتين، ولكن لا تزال تلوم الشمال على كل شيء.

وأضافت أنه يجب أن يدركوا أن أصوات الانفجار في حديقة كايسونغ الصناعية يمكن أن تصبح مقدمة للانهيار الكامل للعلاقات بين الكوريتين.

يذكر أنه اتهمت كوريا الجنوبية جارتها الشمالية بتفجير مبنى الاتصال بين الكوريتين الواقع في مدينة كايسونغ في الجانب الشمالي من الحدود بين الكوريتين يوم الثلاثاء.

 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق