آخر الأخبار

“بلد الديمقراطية”… قتلى وفوضى وأعمال عنف خلال مظاهرات أمريكا.. فيديو

تشهد مظاهرات أمريكا جولة أخرى من التوترات والفوضى في المدن الرئيسية في جميع أنحاء الولايات المتحدة ضد وحشية الشرطة والعنف، وخاصةً ضد ذو البشرة السوداء غير المسلحين.

وتدفق عشرات الآلاف من الناس إلى الشوارع اليوم الأحد في أنحاء الولايات المتحدة لليوم السادس على التوالي للتعبير عن غضبهم واستنكارهم لعنف رجال الشرطة ضد الأشخاص ذوي البشرة السوداء.

وتحولت الاحتجاجات إلى أعمال عنف في مدينة “لاميسا” بالقرب من سان دييغو بكاليفورنيا حيث أشعل المتظاهرون النار في المباني.، وتم إحراق السيارات في مدينه “فيلادلفيا”، ونهبت المتاجر في لوس أنجلوس.

وأفادت بعض المصار باعتقال الشرطة لأكثر من 1400 شخص خلال مظاهرات أمريكا بالإضافة إلى مقتل عدد من الأشخاص.

وأعلن رؤساء البلديات في أكثر من عشرين مدينة حظر التجول، وهي المرة الأولى التي يصدر فيها العديد من القادة المحليين في وقت واحد مثل هذه الأوامر في مواجهة الاضطرابات المدنية منذ عام 1968.

وقال المتظاهرون “نحن لسنا بحاجة إلى حظر تجول، نحن بحاجة إلى التغيير”.

وتعهد المتظاهرون في مدينة “مينيابوليس” الأمريكية، باستمرار التظاهر حتى يتم توجيه الاتهام إلى جميع الضباط الأربعة المتورطين في قتل الرجل الأسود “جورج فلويد“، الذي توفي يوم الاثنين بعد أن ركع ضابط أبيض على عنقه، وقد اتُهم الضابط “ديريك شوفين” بالقتل من الدرجة الثالثة والقتل الخطأ، أما الضباط الآخرون لم توجه لهم أي اتهامات.

وبحسب مجموعة حقوق الإنسان، فإن تكتيكات الشرطة المستخدمة حتى الآن يمكن أن تؤدي إلى تصاعد العنف، وجاء في البيان أن “تجهيز الضباط بطريقة أكثر ملاءمة لساحة المعركة قد يضعهم في عقلية أن المواجهة والنزاع أمر لا مفر منه”، مضيفاً أن الشرطة “يجب أن تنزع السلاح وأن تنخرط في حوار مع منظمي الاحتجاج”.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أنها رفعت مستوى التأهب لقواتها استعدادًا لانتشار محتمل في مدينة “مينيابوليس”، التي تشهد أكبر أعمال العنف.

 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق