الصحة

تصغير حجم البطن في حلول جراحية

تصغير حجم البطن في حلول جراحية

إذا اخترت الحلّ الجراحي لتخفيف حجم البطن، هناك عدّة تقنيّات جراحية تجميليّة لهذه المنطقة. جراحة شدّ البطن أو عمليّة استئصال الجلد أو جراحة تجميل البطن، كلّها إجراءات من شأنها تحسين شكل البطن واستعادة المعدة المسطّحة. ويمكن للجرّاح التجميلي إجراء التدخّل للطبقات الثلاث التي تشكّل الجلد، والدهون والعضلات.

1- عمليّة شفط الدهون

بعد فقدان الوزن مثلاً، حين يتمّ بلوغ الوزن المطلوب وتنحيف الجسم، قد تظلّ هناك مناطق تعاني من دهون زائدة موضعيّة (دهون مخزّنة)، يصعب التخلّص منها عن طريق النظام الغذائي. وشفط الدهون إجراء مناسب للتخلّص من هذا الحجم الموضعي من الدهون.

 

كيف تعمل؟

يبدأ الجرّاح بتسريب سائل مصمّم لتسهيل امتصاص الدهون، تحت الجلد، ثمّ يُدخل من خلال شقّ صغير أنبوبة ذات طرف ليّن، تسمح بامتصاص الدهون دون الإضرار بها، من خلال تحريكها ذهاباً وإياباً.

 

توصيات

يجب أن يكون الجلد مرناً وألّا يتمّ شدّه أو توسيعه، وإلّا قد لا يعود مكانه فوق العضلات السفلية (في هذه الحالة، قد تتمّ إزالة الجلد الزائد قبل التدخّل الجراحي). يُنصح بالتوقّف عن التدخين للشفاء على نحو أفضل، ولكي تسير العمليّة بشكل جيّد، لعدّة أسابيع قبل وبعد التدخّل.

 

ما هي إيجابيّاتها؟

نتيجة مُرضية، ويمكن الجمع بينها وبين تقنيّات أخرى لتجميل البطن وزيادة فعاليّتها أكثر.

إقرأ أيضا:هل شعرت يوماً بشجار التوأمين داخل بطنك؟

 

ما هي سلبيّاتها؟

بعض الندوب، يبلغ حجم كلّ منها 3-4 ملم، وتكون مخفيّة بشكل عام تحت الثنايا الطبيعية (ثنية الأربية، ثنية السرّة، ثنية الفخذ…). إذا كانت هناك تشوّهات موضعيّة مستمرّة، يمكن تحسينها بعمليّة بسيطة تحت التخدير الموضعي.

 

ما بعد العمليّة

يتمّ الخروج من المستشفى في اليوم التالي من التدخّل. يجب التوقّف عن العمل لمدّة 5 إلى 10 أيّام، وارتداء ملابس خاصّة ضاغطة، واستئناف النشاط الرياضي تدريجاً على مدى أسبوع إلى ثلاثة أسابيع.

 

2- جراحة شدّ البطن

بعد تغيّرات كبيرة في الوزن أو بعد الحمل مثلاً، قد يفقد الجلد مرونته ومتانته، ويصبح مترهّلاً، فتظهر عليه علامات التشقّق مع الدهون الزائدة.

 

التدخّل

يقوم الجرّاح بشقّ الجلد فوق العانة، لكي يكون الشقّ مخفيّاً بقدر الإمكان، بحيث يمكن إخفاؤه تحت الملابس الداخلية. وغالباً، يبدأ التدخّل بعمليّة شفط الدهون، من أجل تخفيف سماكة الجلد وتسهيل العمليّة لاحقاً. بعد ذلك، يواصل الجرّاح الشقّ حتّى عظمة الصدر، من أجل تحرير السرّة. ثمّ يشدّ الجلد نحو الأسفل (يجب أن تصل الفتحة لتحرير السرّة حتّى مستوى العانة)، ثم يقصّ الجلد ويسحب الزائد. وهذا ينطبق على كلّ جلد البطن بين السرّة وفوق العانة. وبذلك، يكون الجرّاح قد أوجد ما يشبه العقدة لرفع السرّة إلى الأعلى قليلاً. ويقوم بإعادة تشكيل المنطقة للحصول على نتيجة طبيعية. أخيراً، يضع أنابيب للتصريف ويبدأ بالخياطة.

إقرأ أيضا:أنواع المخدرات

 

موانع إجراء العمليّة

يجب التوقّف عن التدخين من أجل شفاء أفضل ولسير العمليّة بشكل جيّد.

 

ما هي إيجابيّاتها؟

تختفي الأنسجة التالفة (علامات التشقّق) ويصبح الجلد مشدوداً وأكثر مرونة. في حالة فتق السرّة، يمكن تصحيح هذا خلال العمليّة.

 

ما هي سلبيّاتها؟

يجب الانتظار 6 إلى 9 أشهر لرؤية النتائج النهائية. أمّا الندب، فحتى وإنْ كان مخفيّاً بعض الشيء، سيظلّ مرئياً.

 

ما بعد العمليّة

الإقامة في المستشفى لمدّة يومين إلى 4 أيّام ضرورية، وكذلك التوقّف عن العمل لمدّة أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع. ويجب أيضاً ارتداء حزام للبطن لمدّة أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.

 

3- جراحة التقريب وعلاج الانفراق

بعد الحمل أو التغيّرات الكبيرة في الوزن، قد تتباعد عضلات البطن وتترهّل ولا تعود إلى مكانها. وبتأثير تقلّص وتمدّد العضلات، قد تظهر كرة، تسمّى الانفراق البطني، عند بذل الجهد. وبالتالي، يتوسّع البطن ولا يعود مسطّحاً.

 

كيف تعمل؟

حين يتمّ شقّ الجلد وإزالته، يخيط الجرّاح عضلتيّ البطن لتقريبهما. فيصبح الأخير مشدوداً ومرناً أكثر من ذي قبل.

إقرأ أيضا:فوائد شرب فيتامين د

 

ما هي إيجابيّاتها؟

عند شدّ العضلات معاً، يبدو شكل الخصر من الأمام كأنّك ترتدين مشدّاً داخليّاً، ومن الجانب يظهر البطن مسطّحاً بشكل ملحوظ. يمكن إجراء هذه العمليّة أثناء عمليّة شفط الدهون.

 

ما هي سلبيّاتها؟

تسبّب ألماً شديداً، ويجب الانتظار عاماً واحداً لرؤية النتائج النهائية. أمّا الندب، فيبقى مرئيّاً، حتّى ولو كان موقعه مخفيّاً بعض الشيء.

 

موانع إجراء العمليّة

من الضروري التوقّف عن التدخين من أجل الشفاء بطريقة أفضل وسير إجراءات العمليّة جيّداً، وذلك قبل وبعد عدّة أسابيع من العمليّة. ولا يجب اكتساب الوزن بعد الإجراء.

 

ما بعد العمليّة

الإقامة في المستشفى لمدّة يومين إلى 4 أيّام ضروريّة، وكذلك التوقّف عن العمل لمدّة أسبوعين إلى 3 أسابيع. ومن الضروريّ أيضاً ارتداء حزام للبطن لمدّة 3 أسابيع لتخفيف الوذمات وإبقاء الغرز في مكانها. يتمّ استئناف النشاط الرياضي بالتدريج، خلال الشهرين التاليين للعمليّة.

السابق
تصرفات غير معتادة يعبر بها الرجل عن حبه!!!
التالي
تصليح ويندوز 7 بدون فورمات