المقالاتالسياحة بالسعودية

جبل الرماة في المدينة المنورة

جبل الرماة أو كما يعرفه البعض بجبل عينين، هذا الجبل عبارة عن مجرد جبل صغير، يقع مجاوراً لجبل أحد، يبعد عن الحرم النبوي مسافة تبلغ ثلاثة كيلو مترات بالقرب من المدينة المنورة، ويعد جبل الرماة هو ذاك الجبل الذي أمر رسول الله الرماة أن يتمركزون فيه أثناء غزوة أحد.

وقد بلغ عدد الرماة من جيش المسلمين بغزوة أحد خمسين رجلا، وقد وقفوا بأعلى الجبل من أجل حماية ظهر جيش المسلمين من أن يتسلل جيش المشركين إليهم، ولكنهم خالفوا أمر رسول الله ظناً منهم أن رحى المعركة قد إنتهت، فقام جيش المشركين بقيادة خالد بن الوليد بإستغلال خلو الجبل من الرماة، فقاموا بالتحامل على المسلمين، وتمكنوا من قتل عدد ضخم منهم.

موقع جبل الرماة

يقع جبل الرماة بالناحية الجنوبية الغربية من جبل أحد، قريباً من المنطقة التي كان بها غزوة أحد التي دارت بالسنة الثالثة من الهجرة، وتم تسميته بجبل الرماة نسبة إلى رماة جيش المسلمين كانوا يقفون عليه أثناء معركة أحد من أجل منع المشركين من التسلل، يمتاز هذا الجبل من صعوبة الوصول إلى قمته برغم حجمه الضئيل، بجانب أنه الجبل كان يعد بمثابة موقع حماية مهم للمسلمين، بجانب أنه في حال إلقاء الرماة لسهامهم فإن السهام ستصل بشكل أسرع وذلك لأنه يتم إلقاؤها من الأعلى.

جغرافية هذا الجبل

يوجد مجرى وادي قناة، هذا المجرى ذو إرتفاع قليل نوعاً ما، هذا الإرتفاع تم بناء مسجد صغير بأعلاه وبجانبه بعض البيوت أثناء العصر العثماني، ولكن تم إزالة هذه البيوت مؤخراً، ولقد تضاءل حجم جبل الرماة، وإنخفض إرتفاعه وذلك يرجع إلى أن مستوى الأرض التي تجاور الجبل قد إرتفعت بفعل الطي الذي كانت تلقيه السيول من وادي قناة.

وقد إرتفع أيضا بسبب القيام بالعديد من الإصلاحات بالمنطقة لتحسينها والعمل على شق الطرق من حولها، لذا فمن الملاحظ أن بقايا هذا الجبل تبدو مغايرة لما كانت عليه في الوقت السابق، وقد تم القيام بدفن العديد من شهداء غزوة أحد بالقرب من الجهة الشمالية من الجبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى