المقالاتالسياحة بالسعودية

حصن كعب بن الأشرف بالمدينة المنورة

حصن كعب بن الأشرف هو حصن يمتلكه زعيم يهودي عربي من طئ ينتمي لقبيلة نبهان، كانت أمه يهودية من يهود بني النضير، وكان من أكبر زعماء وشعراء بني النضير، حيث أنشد الكثير من الأبيات الشعرية التي كان يحرض فيها على قتل رسول الله، وقد زادت العداوة بينه وبين المسلمين بعدما إنتصر المسلمين بغزوة بدر.

قام بإنشاد أبيات شعرية يرثي فيها المشركين ويهجو رسول الله، حيث كان يرسل إشارات تحريضية من داخل حصنه الذي لا يقوم بمغادرته، فقد قام بتصميم الحصن من الأحجار الصخرية البركانية ذات اللون الأسود وأحكم بناؤه، من أجل تأمين نفسه، وحينما إشتد أذاه للمسلمين ،ذهب بعض الصحابة إلى حصنه وقاموا بالإحتيال عليه ومن ثم إخراجه من الحصن أثناء الليل وقاموا بقتله وكان ذلك في العام الثاني من الهجرة.

وصف حصن كعب بن الأشرف

حصن كعب بن الأشرف هو عبارة عن قلعة صغيرة تم بنائها بأعلى هضبة صخرية موجودة في المنطقة الجنوبية الشرقية من المدينة المنورة، يبلغ طول هذا الحصن حوالي 33 متر بينما العرض فيبلغ 33 متراً، ويبلغ إرتفاع ما بقى من جدران الحصن حوالي أربعة متر، ويبلغ سمك الجدران متر، يوجد في الناحية الغربية من حصن كعب بن الأشرف باب واحد، ويوجد بداخل الحصن ثمانية أبراج ضخمة تم بناؤها من الحجارة الضخمة من أجل المراقبة، يصل طول بعض الأبراج منها 140 سم بينما العرض 80 سم والسمك 40سم.

يوجد بوسط حصن كعب بن الأشرف رحبة مربعة وواسعة تصل مساحتها حوالي ألف متر، ويوجد في جوانب الحصن من الداخل حوالي عشرين غرفة ويوجد بداخله بئرذو عمق كبير ولكن البئر إندثرت مع مرور الزمن، فقد تم بناء هذا الحصن بشكل ينم عن مدى المهارة في النفيذ وقوته في عمليى البناء، وتم تخريب هذا الحصن حينما قام رسول الله بإجلاء يهود بني النضير من المدينة المنورة، وسمح لهم النبي أن يحملون ما يشاؤون من أمتعة بدون سلاح.

موقعه

يقع حصن كعب بن الأشرف بالناحية الجنوبية الشرقية بالمدينة المنورة، وذلك على الطريق الذي يؤدي إلى سد وادي بطحان بالمدينة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى