صحة

دراسة تكشف أن الابتسام يقلل من آلام الحقن

قرر الباحثون في جامعة كاليفورنيا اختبار ما إذا كانت تعبيرات الوجه كالتكشير والابتسام يمكن أن تؤثر بطريقة ما على إدراك الألم أثناء الحقن.

وأجرى الباحثون تجربة مع 231 شخصا، تم حقنهم جميعا بمحلول ملحي بإبرة تستخدم في لقاح الإنفلونزا.

تم تقسيم المشاركين إلى أربع مجموعات: الأولى كان عليها إظهار ما يسمى بابتسامة دوشين (ابتسامة صادقة، تظهر فيها زوايا الفم وتظهر التجاعيد حول العينين)، ابتسامة غير صادقة، والتكشير كلاسيكي من الألم وتعبيرات وجه محايدة.

وأثناء التجربة أجرى العلماء تخطيط كهربية القلب عليهم وقياس النشاط الكهربائي للجلد، مما يدل على مستوى الضغط النفسي والفسيولوجي.

قبل بدء الدراسة، أكمل المشاركون استبينًا وصفوا فيه مشاعرهم وعواطفهم المعتادة أثناء الحقن.

كان على المشاركين جميعا الحفاظ على تعبير معين للوجه طوال الوقت أثناء قيام العامل الطبي بحقن اللقاح ووضع الضمادة.

مباشرة بعد الإجراء، أجاب المتطوعون على أسئلة حول الألم، وبعد استراحة مدتها ست دقائق قاموا بملء الاستبيان مرة أخرى، حيث تحدثوا عن مدى صعوبة التجربة بالنسبة لهم.

أظهرت النتائج أن تأثير تعابير الوجه المستحثة كان أقوى بعد الحقن مباشرة، عانى المشاركون الذين خضعوا لإجراءات طبية بابتسامة حقيقية من الألم بنسبة 40٪ أقل من أولئك الذين طُلب منهم الحفاظ على تعبير وجه محايد.

وجد مؤلفو الدراسة أيضا أن مجموعة ابتسامة دوشين كان لديها معدل ضربات قلب أقل من المجموعة الضابطة.

ووفقا لمؤلفي الدراسة، توفر هذه النتائج طريقة بسيطة وذات صلة سريريا لتقليل الألم أثناء الحقن من خلال الابتسام فقط، يقول العلماء إن هذا مهم بشكل خاص للأشخاص الذين يخافون من الحقن.

 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق