أسلاميات

رخص الإفطار في رمضان

رخص الإفطار في رمضان

رخص الإفطار في رمضان

إن شهر رمضان من الشهور المحببة عند الله ولها الكثير من الفضل والثواب لمن يستغلها أفضل إستغلال من خلال التقرب من الله ، فقال الله تعالي في كتابه الكريم ( ياأيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون ) صدق الله العظيم ، والصيام هو الإمساك عن الطعام والشراب والإبتعاد عن كل ما يغضب الله من معاصي ، وعن شهوة الفرج ، ويبدأ الصيام من طلوع الفجر على غروب الشمس ويمتنع الصائم عن الأكل والشرب والجماع سواء كان عمداً أو بدون عمد ، فالصوم فرض على كل مسلم بالغ وعاقل ، فيجب على الأهل تعليم أولادهم الصوم من صغرهم حتى يعتادون عليهم عندما يكبرون .

والإسلام دين العفو والسماحة فالله سبحانه وتعالى عندما فرض العبادات على المسلمين ، جعل إستثناءات لغير القادرين حتى لا يرهق عباده وييسر لهم الحال ، فلا يكلف الله نفساً إلا وسعها ، فليس الهدف من العبادة التعسر أو التشدد بل اليسر هو الأصل في أمور الدين ، فالله سبحانه وتعالى وضع إستثناءات للصوم ، فهناك حالات لا يجوز فيها الصيام مثل المرأة في فترة الحيض أو النفاس ، المسلم المريض الغير قادر والذي يكون إمتناعه عن الصيام يسبب له زيادة مرضه ، أو يشعر بعدم مقدرته على الصيام لأنه يجلب له الإرهاق والتعب ، ولكن يجب قضاء هذه الأيام قبل رمضان التالي وإلا وجب عليه الكفارة عن هذه الأيام .

والمسافر أيضاً الذي يكون سفره أبعد من 81 كيلو متر فيحل له الإفطار ، ومن يصاب بأمراض خبيثة يصعب الشفاء منها ويلزم تناول الأدوية لها مثل السرطان ، السكري ، وكبار السن أيضاً الذين لا يستطيعون القدرة على الصيام فيجوز لهم الفطار وتعويضها في أيام أخرى .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى