علاقات

سلوك الأطفال وعلاقته بالبيئة المحيطة

سلوك الأطفال وعلاقته بالبيئة المحيطة

يشكو الكثير من الآباء من سوء سلوك أبناءهم وعدم التزامهم بالسلوكيات الجيدة، فتبدأ عملية تقويم السلوك والبحث عن الحلول وطرق العلاج، لا يعلم الأبوان أن الطفل لا يحتاج لكتاب من التعليمات والإرشادات لكي يتعلم كيفية التصرف، بل يحتاج الى بيئة أسرية سليمة بحيث يقوم الأب والأم بالالتزام بالسلوك الجيد أمام أبناءهم لأن الطفل يقلد كل ما يراه، فإذا كان الأب والأم هادئين سيكون أطفالهم كذلك والعكس صحيح، ويفضل تقديم المكافآت والهدايا إذا أحسن الطفل التصرف، حيث يمكنك شراء ما يرغبه طفلك من موقع نمشي والإستفادة من كود خصم نمشي، قد تختلف طرق التربية من بيئة إلى أخرى إلا أنها تجتمع في بعض الأمور المهمة مثل:

 

طريقة تعامل الأبوين مع بعضهما

تؤثر طريقة تعامل الاب مع الام على نفسية الطفل، لذلك من المهم أن لا يتم مناقشة المشاكل والأمور المهمة في حضور الأطفال، فإذا تعامل الأبوين مع بعضهما بلباقة واحترام ستؤثر بطريقة ايجابية على عادات الطفل في معاملة الآخرين بأدب واحترام، حيث ان ليس من السهل تعزيز مفهوم العطاء لدى طفلك، لذا احرص على تلبية احتياجات اسرتك باستمرار من خلال شراء كل ما تحتاجه من هدايا وملابس بسهولة من موقع نون، يمكنك الاستفادة من كوبون نون لتوفير المال، هذه الأمور ستعزز مفهوم العطاء و المشاركة لدى طفلك.

إقرأ أيضا:أسباب وحلول الجفاف العاطفي بين الأزواج

 

احترام خصوصية الطفل

لا يجوز مشاركة الأمور الخاصة بالطفل أمام الآخرين، قد يقوم أحد الأبوين أو كلاهما بالتحدث في أمور تخص الطفل أمام الأقارب بطريقة المزاح إلا أنها تزعجه كثيراً وقد تؤثر على علاقة الطفل مع والديه ليفقد الثقة وقد يمتنع عن مشاركة الامور الخاصة به معهما، كل طفل له عالمه الخاص به المليء بالأسرار، يقضي طفلك يوم مليء بالأحداث الجيدة وربما السيئة، لذلك امنح طفلك مساحته الخاصه واسمح له باختيار الأشياء التي يحتاجها مثل الملابس والاحتياجات المختلفة يمكنك زيارة موقع واستفد من كود خصم تشلدرن صالون، خصص وقتاً خاصاً لأبنائك واستمع لأحاديثهم وقصصهم في حال رغبتهم بالحديث، ذلك يعزز مفهوم التواصل لديهم.

 

 

تأديب الطفل أمام الآخرين

عندما يخطئ الطفل من الواجب على والديه أن يقوموا بالتحدث معه لغاية التأديب ، لذلك يتوجب عليهما اختيار الوقت والمكان المناسب لمناقشة سبب السلوك الذي قام به وليس أمام الآخرين، ليتم اتخاذ الإجراء المناسب من قبل الأهل بالعقاب أو إعطاء فرصة اخرى حسب حجم الخطأ، وبذلك يتمكن الطفل من الشرح والدفاع عن نفسه دون الشعور بالإحراج والأذى النفسي، فيشعر الطفل بالثقة وبأنه قادر على  التحاور والنقاش دون خوف.

 

امنح طفلك الحب

الإنسان بطبيعته مليء بالمشاعر، يساعد الآباء في تكوين نوع هذه المشاعر حسب طريقة تعاملهم مع أبنائهم، الآباء الذين يمنحون الحب والطمأنينة لأبنائهم سيكبرون بقلب نظيف وخيال واسع، على عكس الأطفال المحرومين من العاطفة سيتكون لديهم مفهوم خاطئ عن الحب وستكون لديهم معاناة في التعامل مع الآخرين، لذلك اجعل منزلك عالم مليء بالحب و الطمأنينة، لأن تربية أبنائك السليمة هي أعظم انجازاتك.

إقرأ أيضا:تعريف العنف الأسري

بمجال الصحافة والإعلام الرياضي في السعودية منذ عام 2017 م. ضمن فريق عمل قناة ووكالة دوري بلس في مجال المراسلات في منطقة غرب السعودية،الي جانب تقديم عدد من البرامج الإعلامية الناجحة المتخصصة في مجال كرة القدم السعودية.

السابق
أقوال وحكم عن الصمت
التالي
أقوال وحكم عن الحياة