الصحة

فيروس زيكا

فيروس زيكا

ينتقل فيروس زيكا عبر الناموس عن طريق قرص الناموس (البعوض) بطريقتين أولهما سفر أحد المواطنين المصابين بالفيروس من بلده إلى مصر ثم لدغه من أي ناموسة في مصر، ثم تقوم هذه الناموسة بقرص أشخاص أخرين فتنقل لهم العدوى، أو سفر  ناموسة من البلاد المنتشر بها الفيروس إلى مصر بعد لدغ أحد المواطنين المصابين بالفيروس وفي كلتا الحالتين تنقل الناموسة الفيروس لكل من تلدغ لمدة أسبوع.

 

الأعراض

  • حرارة
  • طفح جلدي
  • وإحمرار في العين
  • ألم في المفاصل.

وفي الغالب تختفي هذه الأعراض خلال أسبوع بدون مضاعفات.

لا تظهر هذه الأعراض إلا على 20% من المصابين بهذا الفيروس في حين يبقي الفيروس  في دم ال80% الذين لا يظهر عليهم أية أعراض لمدة أسبوع جاهزًا للإنتقال لناموسة سليمة.

 

العلاج

عجز الأمريكان عن الوصول لمصل أو لقاح أو مضاد لهذا الفيروس، فحتى الآن العلاج الوحيد هو:

  • الراحة
  • السوائل
  • المسكنات خاصة  باراسيتامول ويمنع منعا باتًا الدولفين، والبروفين، والاسبرين واشباههم NSAIDS منعًا لحدوث نزيف فأعراض الفيروس مشابهه ل Dengue virus الذي يؤدي للنزيف في حالة استخدام أي مسكنات غير الباراسيتامول حين الإصابة به.

 

إقرأ أيضا:أعراض سرطان المعدة

هناك شكوك في البرازيل عن علاقة الفيروس بزيادة حالات الإصابة بمتلازمة جيان- بارى Guillain-Barré syndromeوهو شلل متصاعد يبدأ بعضلات الساقين فالحوض ثم الصدر ويجب التعامل معه على الفور.

 

الخطر على الحومل

أكثر ما يشغل العالم الآن العلاقة بين إصابة الحوامل بهذا الفيروس وولادة الجنين مصاباً بصغر حجم الرأس أو بالمضاعفات الأخرى كالتخلف العقلي والتشنجات، هذا ما جعل البرازيل ومنظمة الصحة العالمية تجريان أبحاثاً جادة بهذا الشأن.

 

طرق الوقاية

  • يفضل عدم سفر المرأة الحامل أو التي تستعد للحمل إلى البلاد التي ينتشر بها هذا الفيروس خاصةً البرازيل.
  • أما عن طرق الوقاية من هذا الفيروس في حالة السفر لأي من البلاد المنتشر بها أو عند -لا قدر الله- إعلان ظهور حالة إصابة في مصر فتكون عن طريق البعد عن الأماكن المفتوحة والمليئة بالبعوض، وتعليق سلك على الشبابيك والأبواب، واستخدام الناموسية واستخدام الكريمات الطاردة للناموس.
  • في حالة اللدغ من أي ناموسة فيجب تجنب اللدغ مرة أخرى بأي وسيلة كانت فإذا كانت هذه اللدغة قد نقلت لك الفيروس فسينتقل الفيروس لأي ناموسة تقوم بلدغك بعدها وفي حالة لدغ الناموسة التي نقل لها الفيروس أي من أفراد المنزل ستنقل لهم الفيروس.

 

إقرأ أيضا:الأكل الصحي في الخارج – Healthy eating out

رسالة للمسئولينذ

لقد بدأ في أمريكا عمل تحليل لهذا الفيروس لكل المسافرين من البرازيل وأمريكا الوسطى وأكد أصابة أعداد كبيرة منهم  بالفيروس، فتم عزلهم لذا يجب علينا نحن أيضاً الاهتمام والحذر من خلال:

  • زيادة التوعية
  • التغطية الإعلامية
  • وضع خطة جاهزة لإستقبال وفحص الوافدين من بلاد انتشار هذا الفيروس
  • القيام بحملة كاملة للقضاء على أماكن تجمع القمامة قبل ظهور أول حالة مصابة في مصر.
السابق
الطفح الجلدي في الحمل
التالي
حجم بطن الحامل