المقالاتالسياحة بالسعودية

قصر سعيد بن العاص بالمدينة المنورة

قصر سعيد بن العاص هو أحد القصور القديمة التي توجد في المدينة المنورة، يقع بالتحديد في وادي العقيق، قام ببناؤه الصحابي الجليل سعيد بن العاص، وذلك أبان فترة واليته للمدينة المنورة، أثناء خلافة معاوية بن أبي سفيان

موقع قصر سعيد بن العاص

يوجد قصر سعيد بن العاص بالعرصة الصغرى أو المنحنى بوادي العقيق، على مقربة من الجامعة الإسلامية الموجودة في المدينة المنورة، هذه العرصة  حتى وقت قريب كانت عبارة عن واحة غناء يملؤها الأشجار والنخيل بكافة أشكاله وأنواعه.

بناء القصر:

بُني هذا القصر على طول يبلغ الـ36 متراً، أما عرضه 27 متر، ويصل إرتفاع الأطلال الباقية من قصر سعيد بن العاص حوالي تسعة أمتار، بينما سمك جدرانه فيبلغ 76 سم، تم بناء هذا القصر من الجص وبالأحجار الجرانيتية ذات الحجم المتوسط الغير منحوتة، فلا يوجد أية آثار للكتابة على أحجاره، بل توجد على بعض النوافذ وأروقة القصر، حيث بعص النقوش التي رُسمت على الجص، وبعض الزخارف الموجودة على الطوب المجصص، ولكن قام بعض البدو بالعبث بالناحية الجنوبية الشرقية من القصر فقاموا بإستحداث بناء مسقف بها من أجل إيواء الحيوانات الخاصة بهم.

تم طلاء القصر بالجص من الداخل والخارج، وبسبب متانة بناء هذا القصر كان لها أثرها البالغ في بقائه بصورته هذه حتى اليوم، برغم إندثار كل ما يوجد بالعقيق من سائر القصور.

يوجد في جنوب هذا القصر دكة أو مصطبة متداعية، تم إعداها خصيصاً للسمر والجلوس خلال الليالي القمرية، وبالعشيات والبكر، على مقربة من ناحية الشمال والجنوب يوجد سلسلة من الأكوام التي يعلوها رمل الوادي الأحمر، فهي عبارة عن أثار.

ما ذكره الرحالة في كتابتهم عن هذا القصر :

نجد الرحالة محمد لبيب البتنوني قد وصف هذا القصر في رحلته، ليقول كان قصر سعيد بن العاص في أيام صاحبه أية في الفخامة والجمال، بل أنه هذا القصر كان واحداً من آيات القرن الأول الهجري وأحد أعاجيبه، بل أن الشاعر أبو قطيفة عمر بن الوليد  قد فضل هذا القصر على أبواب جبرون في دمشق التي كانت معروفة بفخامتها وأبهتها أثناء هذا العهد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى