أسلحة

ليبيا تكشف عن قدرة فائقة لـ الأسلحة الروسية

أعلنت وسائل إعلام ليبية عن قدرة الأسلحة الروسية العملاقة على الوصول إلى واشنطن في 15 دقيقة فقط.

وبحسب قناة “218tv” الليبية، تواجه الولايات المتحدة مشكلة جديدة تتمثل في أنظمة الصواريخ الروسية “سارمات” و “أفانجارد” و “يارس”.

ولاحظ المؤلفون قوة وسرعة الأسلحة الروسية الخارقة وقدرتها على الطيران لمسافة تزيد عن 10 آلاف كيلومتر.

وقالت القناة “لن يسمح صاروخ أفانجارد للأمريكيين حتى بشرب فنجان من القهوة، فهو قادر على التواجد في العاصمة الأمريكية بعد الإطلاق في 15 دقيقة فقط، ومن ثم فإن حصول الأمريكيين على الوقت لإسقاط أفانجارد أمر غير وارد”.

ولخصت القناة “ستكون الولايات المتحدة بالتالي غير مسلحة تماما في مواجهة هجوم محتمل من جانب روسيا”، ووصفت القناة الصاروخ بأنه سلاح هائل وتحفة من روائع سلاح الجو الروسي.

وفي وقت سابق، تحدثت شركة إعلامية صينية ​ عن القوى العظمى لصواريخ “أفانجارد”، حيث أعلنت عن عدم قدرة أنظمة البرمجيات الأمريكية على تحييد ومواجهة صاروخ “أفانجارد” فائق السرعة، ويزعم المنشور أن هذا يجعل الصاروخ “سلاحا أكثر ترويعا من القنبلة النووية”.

وفي مارس 2018، تحدث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن أسلحة خارقة واعدة، وذكر المزايا، بما في ذلك نظام الصواريخ الاستراتيجية “آر اس-28 سارمات”، وصاروخ “Burevestnik” كروز ذي مدى غير محدود عمليا، والمركبة العائمة بدون طيار “بوسيدون” تحت الماء ، ونظام صواريخ “كينجال”، ونظام صواريخ “أفانجارد”، وتركيب ليزر قتالي “Peresvet”.

 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق