المقالاتالسياحة بالسعودية

متحف سكة حديد الحجاز في المدينة المنورة

يعد من أفضل المتاحف بالمدينة المنورة ،تم تأسيسه عام 1419هـ ليكون واجهة حضارية تحكي عن تاريخ المنطقة، حيث يعتبر هذا المتحف بمثابة واجهة حضارية عظيمة لتلك المنطقة التي تمتاز بالمواقع الأثرية الكثيرة بها، وبخاصة مواقع التاريخ الإسلامي.

 

أين يوجد متحف سكة حديد الحجاز

يقع متحف سكة حديد الحجاز بميدان العنبرية بالتحديد في مبنى محطة الاستسيون التي تطل على شارع عمر بن الخطاب، كانت أولى خطوات البدء بإفتتاح هذا المتحف حينما قامت الهيئة العامة للأثار والسياحة بالإعلان عن ترميمها وتأهيلها لمحطة سكة حديد الحجاز كي تحولها إلى متحف.

بعد الإعلان عن ترميم المحطة وتأهيلها لتكون متحف، فقد قامت هيئة السياحة والآثار السعودية بترميم المباني الموجودة بداخل محطة سكة حديد الحجاز بالمدينة المنورة، وكذلك ترميم الورشة الخاصة بإصلاح عربات القطارات بالمحطة، كما تم أيضا ترميم المبنى الرئيسي والذي يضم فيه قاعة مخصصة للمحاضرات وكذلك قاعة مخصصة للمعارض المؤقتة، ويوجد أيضا قاعة للعرض المرئي، ومتجر للمتحف ومطعم للقطار هذا المطعم عبارة عن حوالي أثنى عشر عربة من عربات القطار حيث تم القيام بتجديدهم ثم ربطهم بالمطبخ الخاص بالمحطة بحيث يكون مطبخ مخصص للعائلات، وسوق الحرفيين ومقهى شعبي.

مراحل تجديد محطة سكة حديد الحجاز إلى متحف:

لقد شملت عملية تجديد المتحف مرحلتين، وكانت المرحلة الأولى تضم على أربعة عشر قاعة من متحف سكة حديد الحجاز، وتشتمل على بهو المتحف، وقاعة مخصصة لعرض شكل المدينة المنورة قبل عصر الإسلام، وقاعة أخرى تعرض بيئة المدينة المنورة وتعرض تاريخها الإنساني والطبيعي، وقاعة للمدينة في عصر النبوة، وقاعة أخرى لزوجات رسول الله وأبناؤه، وقاعة المهاجرين، وقاعة الأنصار، وقاعة أخرى للمسجد النبوي الشريف، وقاعة للمدينة المنورة بعهد الخلفاء الراشدي، وقاعة للعصور الإسلامية، وقاعة مخصصة لعرض تاريخ الدولة السعودية الأولى، وقاعة للدولة السعودية الثانية، وأخيراً قاعتين لعرض تاريخ المملكة بعهد الملك عبد العزيز، وقاعة التراث الميداني.

بينما المرحلة الثانية، فكانت تلك المرحلة عبارة عن مبنى تبلغ مساحته حوالي 12000 م2، حيث أن هذا المبني يحتوي على عدد خمس قاعات، هذه القاعات كالتالي، قاعة للمدينة المنورة خلال العصور المختلفة، وقاعة لموجودات الملك عبد العزيز رحمه الله، وقاعة مخصصة لموجودات المسجد النبوي الشريف، وقاعة عيش السعودية، وأخيراً قاعة الطفل، ويعد تجديد متحف سكة حديد الحجاز من أعظم الخطوات التي جعلته واحد من أهم المعالم الحضارية بالمملكة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى