آخر الأخبار

موقع: روسيا تنقل مجمعات “إس-400” الروسية إلى ليبيا إلى جانب “إس-300”

ذكرت وسائل إعلام أن الجيش الوطني الليبي سيحصل على مجمعات “إس-400” الروسية بالإضافة إلى  أنظمة “إس-300” من روسيا.

وأعلن الأدميرال هايدي بيرج، مدير المخابرات للقيادة الأفريقية، أن روسيا تخطط لتسليم ليبيا مجمعات “إس-300” و “إس-400”.

وستستحوذ قوات الجيش الوطني الليبي على هذه المجمعات بهدف شن هجوم جديد واسع النطاق ضد القوات التركية وحكومة الوفاق الليبي، وللسيطرة الكاملة على الطائرات العسكرية التركية.

تواصل طائرات الشحن العسكرية الروسية، بما في ذلك “Il-76″، تزويد القوات في ليبيا بالمركبات المدرعة العسكرية وأنظمة الدفاع الجوي “SA-22” ومجمعات “إس-400” الروسية والوقود والذخيرة وغيرها من الإمدادات.

وبالنظر إلى البيانات المقدمة، لم تصل هذه المجمعات إلى ليبيا بعد، ومع ذلك ، تثار العديد من الأسئلة فيما يتعلق بالأحداث التي وقعت قبل شهر ونصف، عندما شوهد مجمع يشبه أحد إصدارات نظام الدفاع الجوي “إس-300” على مسافة قصيرة من سرت الليبية.

ومنذ مدة قصيرة، أصدر الأدميرال هايدي بيرج، نائب مدير المخابرات للقيادة الأفريقية للقوات المسلحة الأمريكية، بيانا أعلن فيه إسقاط مقاتلتين روسيتين من طراز “ميغ-29” في سماء ليبيا، ودُمرت إحدى الطائرتين في 29 حزيران/يونيو والثانية في 7 أيلول/سبتمبر من العام الجاري.

لم يشرح الأدميرال هايدي بيرغ كيف تم إسقاط مقاتلات “ميغ-29” بالضبط، ولكن حتى الآن، لا توجد سوى مجمعات مثل MiM-23 “هوك” على الأراضي الليبية مع جيش الوفاق لذلك يعتقد أنه تم إسقاط الطائرة بهذه الأنظمة.

واليوم، أعلن المكتب الصحفي في الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون ناقشا الصراع الليبي بشكل مطول خلال محادثة هاتفية.

 

 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق