آخر الأخبار

نظام دفاعي روسي يسقط كل الطائرات المسيرة بشكل آلي

أصبح معروفا عن إنشاء الجيش الروسي نظام دفاعي روسي، يسقط كل الطائرات المسيرة بشكل تلقائي وهو من أحدث الأنظمة المضادة للدرونات والطائرات المسيرة في العالم.

تمكن الجيش الروسي من إنشاء، (وربما تم اختباره على الأراضي السورية)، أحدث مجمع مضاد للطائرات “كوبول برو”، والذي يمكن استخدامه لمكافحة الطائرات بدون طيار المعادية بشكل فعال.

وأصبح هذا النظام الحديث معروفا في عام 2019، يمكن استخدام المجمع بشكل فعال لأغراض عسكرية في سوريا، حيث تكثر عمليات استخدام الطائرات المسيرة من قبل قوات الاحتلال التركي والأمريكي.

وقال نائب المدير العام لشركة “روستيك ستيت كوربوريشين”، فلاديمير أرتياكوف، يوم الجمعة، إن الشركات المملوكة لشركة روستيك ستقدم مجموعة جديدة من الأنظمة المضادة للطائرات في المنتدى العسكري التقني “آرميا 2020”.

وقال أرتياكوف في مقابلة مع سبوتنيك الروسية إن عددا من الشركات ستقدم أنظمة جديدة مضادة للطائرات.

وسيضم المعرض نظاما جديدا محمولا مضادا للطائرات بدون طيار اسمه “كوبول برو”، ويؤثر هذا النظام على الطائرات بدون طيار بحيث يغلق المجال الجوي في منطقة معينة، أي أن المنطقة مغلقة بنوع من القبة التي تشكل حماية.

ولا يُعرف سوى القليل نسبيا عن المجمع نفسه، ومع ذلك، فمن الواضح أنه إذا كنا نتحدث عن نسخة عسكرية، فبالإضافة إلى النطاق المتزايد، فإن النظام لديه أيضا وسائل أقوى بكثير لـ “هزيمة”، و”التشويش” على أي طائرات بدون طيار للعدو دخلت في نطاق القبة.

وتم تصميم الجهاز المحمول كوبول برو للتدخل في الاتصالات والتحكم في المركبات الجوية غير المأهولة لحماية المجال الجوي عن طريق وابل من التأثير الكهرومغناطيسي على الأنظمة الفرعية الإلكترونية على متن الطائرة بدون طيار وجعلها غير قابلة للتشغيل.

وبالمقارنة مع نظائره، فإن المنتج له نصف قطر أكبر للعمل، و”القبة” مصنوعة على شكل وحدات تجميع سريعة تسمح لشخص واحد بتجميع وتفكيك المنتج خلال 3 دقائق.

 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق