الصحة

هل تبحث عن سبب شعورك بالتعب والارهاق الدائم , قد يكون أحد هذه الأسباب

سبب شعورك بالتعب والارهاق الدائم

أكيد انك سمعت يوما من شخص قريب لك بأنه يشعر بعدم القدرة بالوقوف على قدميه من شدة الارهاق والتعب او حتى أنت قد تعاني من الشعور نفسه . السؤال الذي يطرح نفسه هو لماذا أشعر بالتعب طوال الوقت؟ على الرغم من أنه من الطبيعي جدًا الشعور بالتعب بعد يوم عمل طويل ومرهق ، وضغوطات الحياة المستمرة  , وهذا امر طبيعي أن حدث أحيانا وفي ايام مختلفة ومتباعدة , ولكن ما هو غير طبيعي إذا كان لديك  رغبة مستمرة في النوم والخلود للراحة وشعورك الدائم يالتعب والارهاق فهذا عبارة عن إنذار بأن هناك شيئًا ما غير صحي يحدث لك .

لماذا أنا متعبة طوال الوقت؟ الشعور بالتعب طوال الوقت وبشكل مستمر ، يمكن أن يؤثر على صحة الشخص الجسدية والعقلية. كما يتطلب الأمر أيضًا التعمق في جودة الحياة التي تعيشها . عادةً ما يكون النوم الجيد ليلاً أو يوم عطلة مفيدًا لاستعادة مستويات الطاقة أو التخلص من التعب الشديد. ولكن إذا لم يقوموا بإصلاح المشكلة ، فقد يكون هناك شيء ما يتماشى مع صحتك العقلية ويجب أن تشعر بالقلق على الفور. من المفيد طلب المساعدة عاجلاً وليس آجلاً إذا لم تكن متأكدًا من سبب الشعور بالتعب طوال الوقت على الرغم من اتباع نظام غذائي جيد والراحة الكافية.

إقرأ أيضا:الحقن المجهري وأطفال الأنابيب:كيف نزيد نسب النجاح؟

وفيما يلي 15 سببًا رئيسيًا لكون شخص ما متعبًا جدًا طوال الوقت ومتى عليه ان يطلب المساعدة:

1- النظام الغذائي

هو الركيزة الأكثر أهمية لنمط حياة صحي ، وكذلك أهميته في الحفاظ على مستويات الطاقة في الجسم. تخطي الوجبات يخفض المستوى المطلوب من السعرات الحرارية. وبالتالي تخفض مستوى السكر وتجعلك متعبًا. من الضروري اتباع نظام غذائي صحي ووجبات خفيفة عالية الطاقة للحفاظ على أنظمتك تعمل بسلاسة. شيء آخر أكثر أهمية هو عدم تخطي وجبة في نهاية اليوم ، حيث يؤدي الجوع إلى الفراش إلى تقليل جودة النوم ، مما يجعلك متعبًا في اليوم التالي.

 2- نمط الحياة المستقرة ( عدم وجود نشاط بدني )

النشاط البدني يحسن مستوى الطاقة ؛ من ناحية أخرى ، فإن نمط الحياة المستقر يجعلك تشعر بالإرهاق والنعاس. في إحدى الدراسات ، عمل الباحثون على كيفية تأثير نمط الحياة غير النشط والقليل على مستويات إجهاد النساء. شاركت ثلاثة وسبعون امرأة في الدراسة. كانت بعض النساء نشيطات بدنيًا جيدًا ، بينما لم تكن أخريات نشيطات بدنيًا.

 وفقًا لنتائج الدراسة ، كان لدى النساء النشطات بدنيًا مستوى إجهاد أقل بكثير من النساء اللائي يعشن حياة مستقرة. وهذا يدعم فكرة أن أسلوب الحياة الصحي يكون نشطًا بدنيًا ، مما يؤدي إلى مزيد من الطاقة والحيوية.

إقرأ أيضا:كيفية علاج الصئبان – How to treat nits

 3- نوعية النوم ومدته

مما يزيد من الإجهاد كما أن قلة النوم تزيد من مستويات التوتر. لذلك ، من الضروري إدارة العبء العقلي والتمكين من الراحة بشكل أفضل وكاف ، واستعادة مستويات الطاقة لديك. الإجهاد المستمر يبقي الجسم في حالة قتال وهروب ، مما يجعلك مرهقًا. الإجهاد هو أيضًا سبب لتفاقم اضطرابات النوم. يُنصح بتجنب الأحداث المجهدة والنوم في الوقت المناسب للنوم الصحي. من الطرق الأخرى لمنع الأفكار المسببة للتوتر والبقاء هادئًا ممارسة التأمل وبناء أهداف جديدة قابلة للتحقيق بانتظام.

4 – نقص الفيتامينات المتعددة

يمكن أن يكون الشعور بالتعب طوال الوقت علامة على نقص الفيتامينات. قد يحدث بسبب انخفاض مستويات فيتامين د وفيتامين ب 12 والحديد والمغنيسيوم والبوتاسيوم. مطلوب فحص دم روتيني لتحديد النقص لديك. في حالة إذا كان الشخص يعاني من نقص الفيتامينات ، قد يوصي الطبيب بتناول المكملات. الطريقة الطبيعية للتعامل مع النقص هي زيادة الأطعمة الغنية بالفيتامينات والعناصر الغذائية الأخرى.

 5- الاكتئاب

عندما تكون مصابًا بالاكتئاب ، فإن نقص الطاقة والتعب يصبح مشكلة. يميل الشعور بالتعب إلى الارتباط بمشكلات جسدية ، لكن مشاكل الصحة العقلية مثل الاكتئاب والقلق والتوتر تساهم في الإرهاق والتعب المزمن. استشر معالجك للحصول على علاج أو استشارة تتعلق بالصحة العقلية. يمكن لمضادات الاكتئاب والطب المضاد للقلق والعلاج السلوكي المعرفي أن تحدث فرقًا في التخفيف من أعراض الاكتئاب. إذا كنت تكافح من أجل التأقلم مع الاكتئاب ، فقد يتسبب في عدم انتظام النوم ويبدأ في التأثير على صحتك العقلية ، اطلب المشورة الطبية على الفور.

إقرأ أيضا:اليقظة لتحقيق الصحة النفسية – Mindfulness for mental wellbeing

 6- اضطرابات النوم

 يمكن أن يكون اضطراب النوم سببًا أساسيًا للإرهاق. إذا لم يتحسن مستوى طاقة الشخص بعد أسابيع ، أو حتى تحسين نمط الحياة ، فتحدث مع طبيبك. قد تحتاج إلى أخصائي نوم. يؤثر اضطراب النوم مثل انقطاع النفس النومي أو الأرق أيضًا على القدرات الإدراكية والعقلية والبدنية للشخص. توقف التنفس أثناء النوم هو اضطراب يتوقف فيه التنفس أثناء نوم الشخص. نتيجة لذلك ، لا يتلقى المخ والجسم ما يكفي من الأكسجين أثناء النوم مما يؤدي إلى التعب أثناء النهار.

 انقطاع النفس النومي هو حالة طبية معقدة يمكن أن تسبب ارتفاع ضغط الدم (ارتفاع ضغط الدم) ، وانخفاض التركيز ، وحتى السكتة الدماغية أو النوبة القلبية. يتضمن علاج انقطاع النفس النومي استخدام جهاز ضغط الهواء الإيجابي المستمر أو جهاز فموي لإبقاء مجرى الهواء العلوي مفتوحًا أثناء ساعات النوم.

 7- الإرهاق

. تعتبر منظمة الصحة العالمية (WHO) الآن الإرهاق حالة طبية ، وتعرف الحالة على أنها متلازمة ناتجة عن الإجهاد المزمن في مكان العمل. ولكن كيف يلعب دورًا في جعل الشخص يشعر بالتعب طوال الوقت؟

 تحدد الحقائق العلمية أن إيقاع نشاط الراحة شرط أساسي لأداء جيد. النوم ركن أساسي من أركان صحة الإنسان وهو أمر إلزامي للجسم لأداء جيد خلال ساعات العمل. إذا أصبح الشخص مدمنًا على العمل ويؤدي بشكل مستمر دون نوم عميق أو توقف ، وهو أمر مطلوب لاستعادة قدرة الجسم على العمل بشكل جيد – ما يأتي بعد ذلك هو تدهور الصحة الجسدية والعقلية. لذلك ، تجنب الإرهاق ودع المزيد من فترات الراحة تغزو روتينك اليومي للاسترخاء.

 8- زيادة الوزن

يمكن أن تسبب زيادة الوزن أيضًا التعب طوال الوقت. عندما يكون وزن الجسم أكبر من مؤشر كتلة الجسم المطلوب ، يصبح من الصعب على الجسم أن يحمل وزنك خلال الحياة اليومية ، مما يجعلك مرهقًا أو تشعر بالتعب طوال الوقت. يمكنك تحسين حالتك تدريجيًا من خلال العمل على خطة لفقدان الوزن تدريجيًا من خلال اتباع أسلوب حياة صحي مثل الأكل الصحي وبدء التمارين مثل السباحة والركض والمشي وزيادة التمرين تدريجيًا.

 9- الأنشطة اليومية

تشكل صراعًا دائما للأشخاص الذين يعانون من الألم العضلي الليفي ، مما يتسبب في آلام العضلات . يؤثر الألم العضلي الليفي على العضلات والأنسجة الرخوة ، ولكنه يسبب ألمًا لا يسمح لك بنوم جيد. استيقاظ الليل ومتلازمة تململ الساق ينتج عنها إرهاق مزمن طوال اليوم. يساعد مسكن الألم الذي لا يستلزم وصفة طبية في تحسين الألم والنوم. يجد بعض الناس أيضًا مضادات الاكتئاب والعلاج الطبيعي والتمارين الرياضية مفيدة.

 10- متلازمة التعب المزمن

 يمكن أن يشعر الشخص بالتعب طوال الوقت دون أي مرض صحي كبير بسبب متلازمة التعب المزمن. إنه مرض طويل الأمد مع أعراض مختلفة مثل التعب الشديد والأرق ، وحتى بعض المرضى قد يشعرون بالنوم لفترات أطول. حتى فترات النوم الأطول لا تساعد في تحسين الشعور بالتعب. سبب متلازمة التعب المزمن غير معروف ، والتشخيص ممكن فقط بعد استبعاد فرص الإصابة بجميع الاضطرابات الصحية الأخرى من قبل أخصائي صحي. لا يمكن علاج التعب المزمن إلا من خلال فهم قيودك البدنية ، وممارسة التمارين الرياضية الخفيفة إلى المتوسطة ، وتغيرات إيقاع الساعة البيولوجية.

 11-قصور نشاط الغدة الدرقية

يحدث قصور نشاط الغدة الدرقية أو عندما لا ينتج الجسم هرمونات الغدة الدرقية المطلوبة. تسبب قصور نشاط الغدة الدرقية أعراضًا مثل التعب والخمول وزيادة الوزن. على الرغم من العلاج ، يمكن للأشخاص المصابين بقصور الغدة الدرقية أن يعيشوا حياة يومية.

 12- داء السكري

 إذا كنت تعاني بشكل مستمر من التعب والعطش وكثرة التبول وفقدان الوزن غير المبرر ، قم بإجراء اختبار لمرض السكري. يمكن أن يكون الشعور بالتعب طوال الوقت من أعراض مرض السكري. إذا كان الشخص يعاني من مرض السكري ، فإن الجسم لا ينتج كمية كافية من الأنسولين مما يؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم ويتركك متعبًا وسريع الانفعال. استشر طبيبًا بشأن أي إجهاد غير مبرر لأنه قد يكون أحد أعراض حالات طبية أخرى مثل أمراض القلب والسرطان.

 13-  الأدوية

يمكن لبعض الأدوية أن تجعلك تشعر بالنعاس والنعاس أو تجعلك تشعر بالتعب طوال الوقت وتستكمل الأعمال اليومية مثل القيادة الطويلة أو تشغيل الآلات. من ناحية أخرى ، يمكن أن تسبب بعض الأدوية الأرق ، مثل ارتفاع ضغط الدم والربو. استشر طبيبك حول أي دواء من هذا القبيل تتناوله لمعرفة ما إذا كان هناك أي بديل أو تعديل للجرعة.

 14- الشعور بالتعب بعد المرض 

طوال الوقت أو لمعظم اليوم بعد التعافي من عدوى مثل الأنفلونزا والحمى ، فهذه علامات على متلازمة التعب التالي للفيروس. تشمل الأعراض التعب المزمن وآلام العضلات الشديدة وفقدان الوزن والقيء والإسهال والحمى أو القشعريرة وألم الصدر وضيق التنفس. من الشائع أن تشعر بالتعب بعد المرض ، ولكن إذا لم تخف أعراضك لأسابيع أو شهور وتمنعك من العيش بصحة جيدة ، فمن الأفضل طلب المشورة الطبية. ومع ذلك ، لا توجد أبحاث كافية حول التعب التالي للفيروسات ، لذلك من الصعب العثور على العلاج. أفضل طريقة لتحسين الحالة هي من خلال الرعاية الذاتية التي تجعلك تشعر بتحسن تدريجي.

 15- الوجبات الجاهزة

قد يكون تناول الوجبات الجاهزة والغير صحية هو السبب الذي يجعل جسدك يشعر بالتعب والارهاق المستمر لما تحمله من مواد غير صحية وسموم مختلفة تدخل على جسدك وتراكمت فيه , حاول بقدر الامكان الابتعاد عن تناول الوجبات الغذائية الجاهزة , واستبدلها بتناول غذاء صحي وستجد حتما الفرق .

ختاما  لا توجد قاعدة صارمة وسريعة بهذا الموضوع أيام قليلة من المفترض أن تضغط على قدرتك وطاقتك ومن المفهوم تمامًا أن تشعر بالتعب والارهاق  في نهاية هذه الأيام. لكن الشعور بالتعب طوال الوقت هو أمر يحتاج إلى معالجة من قبل طبيبك أو  أخصائي الصحة. قد تكون لديك حالة صحية تتطلب مناقشتها مع أخصائي الصحة الخاص بك. شيء آخر يجب فهمه جيدًا  ان الامر لا يمكن أن يعزى إلى الصحة الجسدية وحدها ، وأحيانًا ما يحتاج إلى أكبر قدر من الاهتمام هو صحتك العقلية والنفسية.

السابق
كشف حقيقة الكرياتين في بناء العضلات
التالي
5 أشياء لم يخبرك بها أحد عن فوائد النعناع للصحة