الصحة

هل منشطات التبويض تسبب تأخر موعد الدورة الشهرية؟

هل منشطات التبويض تسبب تأخر موعد الدورة الشهرية؟

كثير من النساء اللاتي تأخر حملهن دون سبب طبي يستلزم التدخل الجراحي، يوصي لهن الأطباء ببعض منشطات التبويض المناسبة لحالتهن، والتي قد تحدث للمرأة بعض الأعراض الجانبية والآثار السلبية، ويأتي سؤال: هل منشطات التبويض تسبب تأخر موعد الدورة الشهرية؟ من كثير من السيدات اللاتي يتناولن منشطات التبويض.
لذلك في هذا المقال سنجيب عن هذا السؤال وسنعرض لكِ أهم المعلومات التي تهمك عن منشطات التبويض:

 

ما هي منشطات التبويض؟

عبارة عن أدوية هرمونية تحفز هرمون التبويض الطبيعي المعروف بهرمون البروجسترون، وتكمن فعاليتها في تحفيز المبيضين على إنتاج عدة بويضات ليسهل على الحيوانات المنوية تخصيب واحدة منهن.

 

بعض الأسباب التي تستلزم من الطبيب النصح بتناول منشطات التبويض:

  • الإصابة بتكيس المبايض.
  • اضطراب الهرمونات وانخفاض هرمون البروجسترون وارتفاع هرمون الحليب.
  • التعرض للإجهاد النفسي والتوتر العصبي.
  • عدم ثبات الوزن والنحافة الزائدة أو السمنة.

 

الآثار الجانبية لمنشطات التبويض:

  1. فرط التبويض.
  2. الغثيان.
  3. انتفاخ البطن.
  4. ضيق التنفس.
  5. زيادة في الوزن.
  6. الحمل بتوأم، ومن الآثار الجانبية لمنشطات التبويض هو الحمل بعدة توائم، مما قد يشكل خطر على صحة الأم والأجنة، ويتم عمل فحوصات بالسونار للتأكد من عدم تخصيب أكثر من بويضة والحمل بتوأم.

 

إقرأ أيضا:ماهو مرض العضال

هل تسبب منشطات التبويض تأخر موعد الدورة الشهرية؟

عادة تؤخذ منشطات التبويض في حالات عدم انتظام التبويض وبالتالي عدم انتظام الدورة الشهرية. يجب أولا التاكد من عدم وجود حمل. كما لا يجب الحكم على انتظام الدورة أو التبويض قبل 3 شهور من بدأ العلاج على أقل تقدير.

 

هل يمكن تنشيط التبويض بطرق طبيعية؟

هناك الكثير من النصائح لتناول بعض الأعشاب الطبيعية كالبردقوش والشعير وغيرهم لتنشيط التبويض، ولكن لابد من الرجوع للطبيب أولًا حتى يحدد سبب تأخر الحمل لأنه قد يكون بسبب مرض لا يعالج بالأعشاب، وأيضًا كي يحدد لكِ عزيزتي كمية الأعشاب المسموحة لأنها كالأدوية تمامًا لا يمكن تناولها بدون استشارة الطبيب لما لها من أعراض جانبية قد تسببها إذا تناولتها السيدة بإفراط أو بطريقة خاطئة كأن تكون مخلوطة مع أعشاب أخرى مثلًا.

إقرأ أيضا:مرض بيروني

 

مع تمنياتنا لكِ بدوام الصحة وبالحمل السليم.

السابق
كيف تصبحين حاملا بشكل أسرع ؟ أهم الفيتامينات التي تعزز خصوبتك
التالي
ماهو أنسب وقت لممارسة العلاقة الحميمة بعد تركيب اللولب؟