المطبخ

فوائد أكل الحلزون

فوائد أكل الحلزون

الحلزون

هو حيوان لا فقاري من عائلة الرخويّات، ويحمل صَدَفةً أو قوقعةً لحماية جسده الرخوي، ويعيش في المياه العذبة، وهناك بعض أنواع من الحلزونات ليس لها صَدَفة على الإطلاق، ويتمتّع الحلزون بوجود قرون استشعار. وهناك نوعان من الحلزون: البرّي وهو الذي يعيش في البر، والبحري الّذي يعيش في البحر؛ حيث يعيش بجانب المحيطات ويتنقّل من مكان إلى آخر بواسطة الزحف على قدمه العضليّة، ويُفرز مادّةً مخاطيّة لزجة تساعده على الحركة، وتحتوي قوقعته على خطوط النمو الرفيعة.

أكل الحلزون وفوائده

لحم الحلزون من المأكولات الغريبة التي تنتشر بكثرة في البلدان الآسيويّة وأستراليا وأمريكا والمغرب، وتوجد في المغرب عدّة أنواع من الحلزون وبأحجام مختلفة، فهناك ما يعرف باسم الببوش، وهناك الصغير الّذي يدعى أغلالة.

ويؤكل لحم الحلزون كوجبةٍ أساسيّة؛ لاحتوائه على معادن وفيتامينات كثيرة؛ حيث إنّه يحتوي على 16 % من البروتين، وتصل الدهون فيه إلى 2.4 %، ونسبة الماء فيه 80%، ويحتوي أيضاً على حمض اللاينولينك، والدّهون التي توجد به تكون على شكل دهون غير مشبعة، كما يحتوي على الأملاح مثل: المغنيسيوم، والفسفور، والبوتاسيوم، والعديد من الفيتامينات مثل فيتامين (E)، ويساعد لحم الحلزون على علاج المصابين بارتفاع الضغط، وله دور أساسي في فيزيولوجيا الخصوبة، ويعتبر لحم الحلزون من اللحوم الخفيفة لقلّة نسبة البروتين فيه بالنّسبة لباقي اللحوم؛ لذلك هو مفيد جداً في حالات تخفيف الوزن.

إقرأ أيضا:طريقة عمل الجبنة بالجوز والأعشاب

كيفية طبخ الحلزون

تجهل الكثير من السيّدات طريقة إعداد الحلزون للطهي؛ لأنّ طريقة إعداده تعتبر معقّدةً ودقيقة، وأيّ خطأ في الإعداد يُسبّب تلف الطبخة، وهناك من يتخوّف من طهوه خوفاً من التسمم، وفي العموم يُعتبر البرتغاليون أكثر الناس تناولاً للحلزون، ويُمكن أن يُطهى عن طريق اتّباع عدّة خطوات.

احضري الحلزون وضعيه في وعاء مليء بالماء، وضعي معه القليل من الطحين داخل الماء، ثمّ قومي بتغطيته مع مراعاة ترك مكان صغير للتنفّس، وفي اليوم التالي ستلاحظين أنّ الحلزون أكل الطحين؛ فذلك يساعده على التخلّص من الفضلات.
خذي الحلزون واغسليه جيّداً بالماء سبع مرّات؛ حيث إنّه في كلّ مرّة يتم فركه جيدا،ً واتركيه ليتصفّى من الماء، في هذه الأثناء ضعي القدر على النار، وضعي فيه لترين من الماء، وضعي مع الماء ملحاً وفلفلاً وورق غار وزعتر ناشف وقرفه وكراوية وعرقسوس والقليل من قشر الرمّان ونصف ليمونة.
بعد أن يغلي الماء أضيفي إليه الحلزون مرّةً واحدةً وبسرعة، واتركيه إلى أن ينضج، وعندما ينضج يصبح لونه بنيّاً غامقاً، ويُقدّم لحم الحلزون مع مرقته.

إقرأ أيضا:طريقة البراونيز بيتي كروكر

وفي الشريعة الاسلامية يعتبر أكل الحلزون حلالاً ولا حرام فيه، لقوله تعالى:”أحلّ لكم صيد البحر وطعامه متاعاً لكم وللسيّارة ” المائدة /96

السابق
فعل المعروف بين الناس
التالي
فن صناعة الحياة