المقالاتالسياحة بالسعودية

المتاحف الخاصة بالمدينة المنورة

تشتهر وتتنوع المتاحف الخاصة بالمدينة المنورة ،فتلك المدينة الزاخرة بالتاريخ الذي يسرد سيرتها وتاريخها، شأنها شأن كل مدينة بالعالم يوجد بها الكثير من المعالم الخاصة بها، ولكن المدينة المنورة لها وضعها الخاص، حيث أن تاريخها هو تاريخ الأمة الإسلامية ككل.

المتاحف الخاصة بالمدينة المنورة

تلك المدينة التي هي موطن السيرة النبوية العطرة وسنته الشريفة، تلك المدينة التي شهدت العديد من الحروب والإنتصارات، أصبحت من تتولى سرد التاريخ لكل مسلم على مستوى العالم، وذلك من خلال عدد من متاحفها، لذا فكان هناك توجهات قوية من قبل الجهات المختصة في المملكة أن يتم إنشاء المتاحف الحكومية والمتاحف الخاصة بالمدينة المنورة.

قائمة بأفضل المتاحف الخاصة بالمدينة المنورة

متحف خيبر

من أهم المتاحف الخاصة بالمدينة المنورة ،يوجد بمنطقة خيبر التابعة للميدنة المنورة، هذا المتحف عبارة عن بناء مستقل مسلح يتكون من طابق واحد فقط، فهو عبارة عن صالة ذات حجم كبير تصل مساحتها 150 م2، هذه الصالة تأخذ شكل حرف L.

يضم متحف خيبر مجموعة عملاقة من قطع التراث كأواني القهوة، وكأدوات الضيافة العربية مشتملة على منافيخ النار والدلال والمحاميس التي كانت تستخدم لحمس القهوة وملاقط الجمر، كذلك يضم المتحف أيضا الهاون (النجر) وطواحين القهوة وأيضا الموجاة، بجانب وجود بعض الأدوات الحربية والأسلحة كالسيوف والبنادق والمسدسات وبعض الخناجر والرماح، كما يضم أيضا المتحف مقتنيات شداد وعدة الجمل، يوجد مجموعة من الرحى الحجرية التي كان يتم إستخدامها قديما في جرش الحبوب.

كذلك يضم المتحف أيضا المكابيل الخشبية والمراوح الخوصية، وأدوات الزراعة، وكابيل الخشب وأواني السقيا والمحاحيل وأيضا أدوات الري مثل الدلو وعدد من أدوات الإضاءة، كما يوجد أيضا بعض المخطوطات والعملات والنقود والكثير من الصور القديمة والخرائط ومكائن الخياطة.

متحف سلامة الجهني

واحد من المتاحف الخاصة بالمدينة المنورة ،ذلك المتحف عبارة عن مبنى مستقل ذو دور واحد، تم تقسيمه لعشرين جناح عرض، يوجد فيها مجموعات متكاملة من الأدوات القديمة كالنحاسيات والأجهزة السمعية القديمة، ويوجد به أدوات الإضاءة وأدوات القهوة العربيى وأدوات الضيافة، بجانب وجود بعض من الأسلحة والجلديات والأدوات الحربية، والكتب والوثائق ونقوش العملات، كما يوجد به أيضا العديد من الملابس والمنسوجات بكافة أنواعها الرجالي والنسائي، كما يضم المتحف أدوات الزينة وحلي النساء، وأدوات التحنيط، والسيارات القديمة، وأيضا يوجد بعض من أدوات الطب العربي.

متحف طيبة للتراث

يوجد المتحف بشارع أفلح بن سعد الذي يتفرع من شارع الملك عبد العزيز في المدينة المنورة، في إحدى البنايات التي تتبع وقف البركة الخيري، ينال هذا المتحف عناية خاصة من قبل الشيخ عبد العزيز عمر مكوار، هذا بجانب وجود مكتبة ضخمة تضم الكتب الثقافية والتاريخية بجانب المتحف.

يتم عرض قطع التراث بداخل هذا المتحف بأسلوب علمي رائع، وذلك من خلال عرضه بالخزانات الزجاجية والأضلاع الخشبية المصنوعة من الخامات القيمة المصممة على شكل أجنحة صغيرة، وتولى صاحب هذا المتحف مهمة توفير الأيادي العاملة التي يحتاج متحف طيبة إليها، سواء من عمال النظافة والفنيين والإداريين وعمال الصيانة.

متحف الدينار والدرهم

من أفضل المتاحف الخاصة بالمدينة المنورة ،يوجد بشارع قباء، ويشغل هذا المتحف بناء مسلح مستقل، يتكون من طابق واحد فقط، يوجد به مجموعة ضخمة من قطع التراث، كطواحين الحبوب والمحاميس والدلال، وأيضا مراوح الخوص ورحى الحجر، والعديد من النقود والصور والمخطوطات.

متحف المدينة الإعلامي

هذا المتحف هو واحد من ضمن المتاحف الخاصة بالمدينة المنورة ،فهو ملك لمنال سالم محمود، هذا المتحف عبارة عن دورين مؤجرين بمنى الداودية في العاصمة الثانية المقدسة (المدينة المنورة) الدور الأول من المتحف مكون من عشرة أجنحة، يتم فيه التركيز على عرض الأفلام الوثائقية التي تسرد حكايات التاريخ والتراث وتعرض العمارة في المدينة المنورة، ويتم العرض بأكثر من لغة لذا فإن المتحف يزدحم من كافة الجنسيات.

كما يوجد أيضا بداخل المتحف قاعة عرض مسرحي تعي لعدد 120 شخصاً، يتم في تلك القاعة عرض الأفلام الوثائقية التي تحكي عن تاريخ الحرم النبوي، كما يوجد أيضا بالمتحف مجسمات تشرح تطور عمارة الحرم النبوي، ومجسمات لبيوت زوجات رسول الله، كما يوجد مجسم لمقبرة البقيع، وبعض الصور القديمة للمسجد الحرام وللكعبة، ومجسم للسكة الحديد، هذا بالإضافة لوجود قسم مخصص لمبيعات التراث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى